يوغى اوه

هل تعتفد نفسك بطل - وارينى نفسك الان
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الجزء الرابع من ظلال ضوء القمر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الملك بو
زائر
avatar


مُساهمةموضوع: الجزء الرابع من ظلال ضوء القمر   الثلاثاء سبتمبر 18, 2007 6:14 am

صياد الشياطين يشفي غليله
كان الوقت 12 منتصف الليل ، كان كيرا في غرفته يدرس عن بقية الوحوش و أنواع الشياطين ... و بالأخص مصاصي الدماء من الكتب الثقافات المختلفة ، ثم عندما كان يقرا عن النوع سجيما قائلا : الثقة التي أنتشر فيها هذا النوع في أوروبا و أفريقا في القرن الثامن عشر ، حيث أنهم كانوا منتشرين بكثرة وهم حسب أحدى سلالات المنحدر مباشرة من الراقي مباشرتا .... وقد لا يكمن هزيمتهم بطرق العادية .....
ثم أقفل الكتاب وهو يقول: هكذا إذا ....
وفي هذا الوقت كان بايار في مخبأه أخذت الجروح تتلاشى من جسمه وهو يقاوم الألم ، بعدها جلس كان يزال في مكانه ثم قال: يبدوا أن لدي محاربان من نفس الطراز ..... الأول قاتل مصاصي الدماء و الثاني صياد الشياطين .... لكن الخبرة التي لدى الصياد أقل من القاتل ، لكنه يمتلك مهارة عالية ....لابد انه الفتى الذي هاجمت عائلته قبل ثلاث أيام .... فانتقام يدفع بعضهم إلى أقصى الحدود من قوة احتلاهم
وفي اليوم التالي ...وفي المدرسة كان ريوما يأخذ البحوث التي أجرئها الطلاب ...عندما أخذ يقرأها ، شد أنتبه شيء وهو يقول : سيد شنجي ....
وقف أحد الطلاب وهو يقول: نعم أيها الأستاذ ...
فرد ريوما : لقد حصلت على درجة كاملة .....
لم يصدق الطالب وهو يقول: شكرا لك .....
ثم جلس الطالب قائلا بصوت منخفض : نعم !
وبعد الحصة ، كان ريوما يقف في وسط الساحة في المدرسة وكان الجو غائم وهو يقول: ليس هناك من أفضل المطر لليوم مثل هذا ....
في أحدى الجماعات خاصة وهي مخصصة للفتيات فقط ، كانت روو تمشي في الردهة دخلت المكتبة كانت أمينة المكتبة تطالع كتبا ، ثم قالت عندما نظرت إليها : آنسة شان لديك اجتماع مع الفارس الكبير ...
فقالت روو: حسنا ...شكرا لأعلامي.
ثم حركت كتاب وفتح باب سري ، ودخلت إلى الغرفة السرية ، فتحت شاشة ظهر شخص مسن وهو يقول: عزيزتي روو كيف حالك اليوم...
فردت روو : بخير ....
تابع الفارس الكبير كلامه : يبدوا أنك قد تورطي مع مصاصي الدماء ذوي القدرات العالية ....من الجيل الثالث و من النوع سجميا ....
استغربت روو وهي تقول: نعم سيدي ...لم تخربني خلال مدة تتدربي لديكم أن هناك أنواع لهم ...
فرد عليها : سوف أرسلك أحد أفضل الفارسان لمساعدتك و بتدريبك ....الشخص يدعى قاسم رائد ...... يعرف حاليا بريوما نيجي ، وهو قاتل مصاصي الدماء ....لكنه مصاص دماء من الجيل الثالث ..
صدمت روو وهي تقول : ماذا ؟ هل ...هل هو أحد الفرسان الفضيين ؟
فأجبها :نعم ...كان أحدهم سابقا لكنه استقال بعد خلافه مع أحد الفرسان الجدد ، وترك المنظمة مع أنه أحد المؤسسين لها ....لذلك إذا قابلته سوف يساعدك بكل تأكيد ...
ثم قالت : لكن يا سيدي ...أنا لا أريده أن يدربني ....
نظر إليها وهو يقول: ماذا فعل ؟ هل تقاتلي معه ؟
أجابته بمماراة : نعم ...... لكنه سخر مني أيضا ....
أبتسم الفارس الكبير ، ثم قال لها : حسنا .... سوف اتصل به وسوف يقوم هو بكل شيء ...
عندما كان المطر منهمر كانت كايكو تنظر من خلال النافذة في منزل كيرا ، وكيرا يقرأ قصة مصورة تحمل عنوان "يامادا السفاح :دموي حتى الرمق" في الجهة الأخرى من الغرفة ، وقفت أمامه وهي تقول: هناك أحدا على الباب ...
نظر إليها ثم وقف وهو يتجه نحو الباب عندما فتح الباب وجد فتاة التي قابلها في سطح المدرسة فقالت : مرحبا ....
فرد عليها : مرحبا ...ماذا تريدين ؟
فأجبته : هل تسمح لي بدخول ؟
أدخلها نزعت معطفها الحامي من المطر ، ثم سألها كيرا : هل سمحتِ هل تفحصين عن أسمك ....
فقالت الفتاة معرفة بنفسها : كيريكا زارا ...
(كيريكا زار ، العمر : 16 سنة ، لون بؤبؤ العين : بني ، لون الشعر :بني ، طول الشعر : طويل تقريبا )
كانت كايكو تشاهد هطول المطر من النافذة .... فسألها : ألستِ أنت فقدتِ أخاكِ العالم الفت ...
فردت : نعم ....انه ..... % & # ...
فقال : لقد بدأنا .... خذي نفسا عميقا ...أبعدي الوشاح عن رقبتك ...
عندما أبتعديته ظهرت علامة عضة للمصاص دماء ، ترجع كيرا خطوة للخلف وهو يقول: ماذا؟
فقالت كيريكا : هذا الذي أريد مساعدتك لي .... لقد رجع أخي من الموت لكنه أصبح مصاص دماء ....
سألها كيرا وهو يقول: ماذا؟ لقد عضك لكن المفترض انك قد تموتين أو تتحولين ...
أنطلق صوت ريوما وهو يقول : لا لن تتحول حتى نجد مسبب العضة ....
فزع كيرا من مكانه و كيريكا انتظرت إليه باستغراب ،ثم سأله كيرا : كيف دخلت ؟
أبتسم ريوما وهو يقول : عندما يدعى مصاص دماء إلى منزل فأنه يسمح له الدخول في أي وقت يشاء دون الحاجة للمرور عبر الباب ...
تراجعت كيريكا وهي تقول : مصاص دماء ؟ أستاذ نيجي أأنت مصاص دماء ؟!
نظر إليها وهو يجبها : نعم ...لكني لا أمتص الدماء مطلقا ...لقد منعت نفسي عن شرب الدم مدى الحياة ...لكن بعض الأحيان قد ....
صمت لحظة وهو يقول : لنرجع للموضوع كما قلتِ أن أخاك رجع للحياة لكنه مصاص دماء لكنه عضك للكنه لم يكمل عملية التحول ...
فقالت : نعم ....
ثم فكر ريوما قليلا ثم سألها : منذ متى عضك ؟
فأجبته : قبل ثلاث أيام .....
نظر إليه كيرا وهو يقول: جدي بما تفكر ؟
استغربت كيريكا : جدي ؟ هل ...هل ...
فقطعها ريوما : نعم ...انه أحد أحفادي ...عمري حوالي 4 قرون ...
صدمت كيريكا وهي تقول: 4 قرون....
وتابع ريوما قائلا : حسنا، مصاص الدماء إذا عض الضحية و لم يمتص دمائها كله ، فأنه قادر على تحوليها بكامل عندما يأتي للعضة الثاني ...لو كان الأمر قبل عشر دقائق الأولى لتمكنت للمساعدة ...
توقف هطول المطر ، نظرت كايكو وهي تقول: ماذا سوف تفعل يا ريوما في الحالة ؟
نظر إليها ريوما وهو يقول : سوف أقوم تحليل دمها و أيضا سوف اعرف نوع مصاص الدماء الذي عضها ...
وبعد نصف ساعة تقريبا سحب الدم من كيريكا ، ثم بدأت كايكو بتجهيز الشريحة لريوما ، عندما وضعت العينة تحت المجهر ، ثم قال ريوما : يبدوا ان النوع سجيما قد عضك ..... و النوع سجيما الوحيد الذي هو مجود في هذه المنطقة ...هو.....
قاطعه كيرا : بايار.....
ثم نظر إلى كيريكا وهو يقول : هل يدعى أخوك بايار ؟
فأجبته : لا ....انه يدعى يوشي ....
ثم قال ريوما :يبدوا انه أتخذ شكل أخيها للأجل استدراجها .... فنوع سيجما يقدر على تشكيل شكله على أي شكله يريده ....
فمهم كيرا وهو يقول :يبدوا انه أتخذ شكل أحدهم ليتمكن من الدخول إلى المنزلي ...
وقف ريوما عن الكرسي وهو يقول : حسنا كفى كلاما سوف نبدأ البحث عنه في هذه الليلة ....
و من جهة أخرى .... كانت روو تبحث عن ريوما في كل مكان ، كانت مبللة من المطر ثم قالت : لابد ان يظهر الليلة ، خرجا كل من ريوما و كيرا عندما توقف المطر عن الهطول، بقية كايكو للحماية كيريكا في حالة أن أتى لتحوليها ، توقفا للحظة ، تغير لون شعر كيرا للحظة وهو يقول: انه قريب من هنا ....
وتباعا المسير ، وبعد قليل وصلا إلى مخبئه ، وجده فارغ ثم قال كيرا : يبدوا انه قد غادر ...لكن إلى أين ؟
وخرجا من المكان ، وجدا مجوعة من مصاصي الدماء بيتا ، ثم قال ريوما : يبدوا اننا وقعنا في فخ ....
ثم هجموا عليهم ، ومن الجهة الأخرى في المنزل دق جرس الباب ، عندما كانت كايكو على وشك فتح الباب شعرت بشيء وهي تقول :ما هذا الشيء هل يكمن أن يكون ...
مر من تحت الباب بخار ثم ظهر بايار وهو يقول :مرحبا أيتها الصغيرة ....
نظر كايكو بكل برود وهي تقول : يبدوا أنك بايار ....
فرد : نعم....لكن أبتعدي عن طريقي للكي لا تصابي بأذى ....
و أخذ يتقدم وهو يقول: كيريكا ...أعرف انكِ هنا ...أخرجي حالا ...
كانت كيريكا تخبأ في الخزانة مغلقة من الخارج ، وهي تضع يديها على أذنها ، ثم قالت كايكو له : أخرج من المنزل ...
نظر إليها وهو يقول: ماذا ؟ من أنت حتى تأمرني ....
وحول شكله على ذئب وهو يطلق عواء عالي الصوت ، فجأة تلقى ضربة بمطرقة ثم قالت كايكو بكل برود : ألم أقول لك غادر المنزل حالا ....
وضع بايار يده على رأسه وهو يتألم قائلا : ما الذي حدث ؟.... لقد اعتقدت أنها سوف ترتعش من الخوف عندما تراني أتحول لذئب ....
ثم رددت كايكو نفس طريقة الكلام قائلة : هل سوف تغادر أم تتلقى حذفك ...
و اخذ يتحول وهو يقول: لا أحد يملأ علي الأوامر .... حتى لو من فتاة صغيرة تمتلك قوى ....
مزق كيرا مصاص دماء آخر بفأسه ، ثم قال لريوما : لنعد الآن قبل أن يأتي المزيد منهم ...
فرد ريوما : لا عليك ...
وقتل مصاص دماء وهو يقول: أذهب قد يكون في المنزل الآن ....سوف أتولى أمر البقية ...
ثم قال له كيرا وهو يعد فأسه و هو يلكم مصاص دماء : حسنا ....
خرج من المكان وهو يركض ، واخذ يقفز من بناء إلى أخر ، وفي المخبأ كان ريوما يقول : حان الوقت!
و أخرج مسدسين ، ثم أخذ يطلق النار في المكان بجنون تام ، وفي المنزل قذف ببايار خارجه نحو الحديقة الخلفية ، و تقدمت كايكو إليه وهي تقول بكل برود : الأفضل لك أنك تنسحب ...
فصرخ عليه وهو يقول : ليس بعد ...لم تري شكلي الحقيقي بعد ...
ثم تحول إلى مستذئب وهو يطلق عواء ، ثم أنقض عليها وهي تتعدى هجومه ، ثم أمسك برقبتها بقوة، وهو يتلكم بصوت فيه زمجرة قليلة : لقد قلت لكِ إلا تستخفي بي ...و الآن وادعا ....
أنطلق شعرها مكونا قبضة كبيرة ،فتلقى لكمه على وجه وهو تركها متراجعا نحو الخلف ، ورجع إلى حالته الطبيعية وهو يضع يده على وجه و كانت عنينه تسيل منها الدماء قائلا : أيتها الحقيرة .... تلقي غضبي الآن
و تغير لون عينه إلى الأخضر وهو يتحول إلى وحش مستذئب أكبر من السابق ، و أطلق زمجرة كبيرة وهو ينقض عليها بحقد ، فجأة أطلقت سلاسل طوقته و ثبته في مكانه ، فصرخ كيرا : الآن ! كايكو !
أخذ المستذئب الضخم يقاوم لكن دون فائدة ، تحول شعرها إلى مجوعة من القبضات ، و أخذت تلك القبضات توجه اللكمات نحو المستذئب الضخم ، وهو يطلق عواء ألم ، و فك كيرا السلاسل عنه ، ثم رفع يده عاليا وهو يحمل فأسه قائلا : سوف تنفى الآن ....
و رجع بايار إلى حالته الطبيعية ، وقطع كيرا رقبته وهو يقول: إلى الجحيم ....
أنتشر غباره في الهواء ثم قال ريوما : لقد فعلتها أخيرا ...
فرد كيرا : نعم ... كايكو ...
نظرت إليه ، ثم قال لها : شكرا لكِ ...
ابتسمت قليلا ، و أشرقت الشمس في الجهة الأخرى من المكان ......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ملك اللعبة
ملك اللعبة


عدد الرسائل : 701
العمر : 27
تاريخ التسجيل : 16/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: الجزء الرابع من ظلال ضوء القمر   السبت سبتمبر 22, 2007 3:54 pm

مشكوووووووووووووووور على القصة الملك بوب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yogioh.forumarabia.com
الفرعون يوغى



عدد الرسائل : 59
العمر : 28
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: الجزء الرابع من ظلال ضوء القمر   الإثنين أكتوبر 01, 2007 8:54 am

مشكووووووور على القصة الجميلة دى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.7yaty.net
صديقة الثلاثى
المبارز المميز
المبارز المميز


عدد الرسائل : 381
العمر : 24
تاريخ التسجيل : 03/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: الجزء الرابع من ظلال ضوء القمر   الأربعاء أكتوبر 10, 2007 5:54 am

مشكووووووووور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yogioh.forumarabia.com
 
الجزء الرابع من ظلال ضوء القمر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
يوغى اوه :: المنتديات الادبية :: قطع الالفية-
انتقل الى: